المكان الخاص

المنزل هو اهم مكان لاغلبية الناس. المنزل هو “مكاننا الخاص” حيث الحرية فى التصرف بفطرة شخصيتنا. نحن نربط كلمة ” المنزل” مع الخصائص الايجابية مثل الصحة و البقاء و الاستجمام و الاجتماعيات و الحماية والامن و الراحة و الايواء و هذا بعض من كثير .ة

المنزل ايضا المكان حيث تنمو الشخصية العائلية و تزدهر . لذلك فان التصميم المرن لمكاننا الخاص لها اثر كبير فى التاثير على سعادتنا. لكن ماذا كان منزلنا هو ضمن مدينة كبيرة  ذات كثافة سكانية عالية ؟ كيف نتاكد من ان  المنزل هو ” مكاننا الخاص” مع نوعية التحديات التى تولدها معطيات و متغيرات المدينة الكبيرة؟

UNIT DESIGN IN THE CITY

تدرك اهمية  الاجابة على هذة الاسئلة  و الاسئلة ذات الصلة لاهمية  خصوصية العلاقة بين المكان الخاص “المنزل”  و نمو و تطور شخصية العائلة. لقد اصبح المكان الخاص “المنزل” فى حياة العائلة لزمننا الحالى عبارة عن اسلوب حياة اكثر من تلبية احتياجات سكنية .ة

التحدى الذى تواجهه اغلبية العوائل فى تعاملها مع المنزل ” المكان الخاص” فى عدم قدرتها على استغلال  كامل الفرصة التى يمكن ان تدعم نمو حياة افرادها هو افتقار السكنة الى العلاقة باسلوب حياتها مما يودى الى اتخاذ نوع من القرارات التى تمثل  حلول علاجية .ما تقترحه سُكنة الخرطوم هو استبدال الحل  العلاجى  بالوقاية بالنظرالى تناغم اسلوب العائلة مع ايقاع المدينة و استحداث الادوات التى تساعد على خلق و الاحتفاظ بهذا التناغم  فى المكان الخاص.ة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *